الرئيسية / بأقلامنا / رحل محمد محمود تركية لكن القيم التي حملها بقيت وأهمها الكرم والشجاعة بقلم الدكتور عماد سعيد

رحل محمد محمود تركية لكن القيم التي حملها بقيت وأهمها الكرم والشجاعة بقلم الدكتور عماد سعيد

شارك اخبارنا

رحل صديقي المناضل محمد محمود تركية ( ابو هيثم ) في بلاد الغربة بعيدا:” عن مدينته الجميلة ومسقط رأسه رحل صاحب الكف الابيض والاصرار على الحياة رحل باكرا” وما زالت المدينة تنتظر العطاء والكرم والشجاعة منه رحل ليترك في القلب غصة وفي العين دمعة حارة .. ان اهم ما كان يميز هذا الراحل الكبير انه عاش من أجل مدينة صور ودافع عنها في ايام القوميين العرب نادي التضامن ايام محمد الزيات وياسر نعمة واخوانهم ودافع عنها في الاجتياح العام 1987 واجتياح العام 1982 ولم يترك شعبها وارضها للغربان ، بل وقف الى جانب شعبه وناضل من اجل كرامتهم وسيادتهم على ارضهم ورفضهم للعدوان . لقد كان الراحل الكبير مناضلا” يحمل الهم الاجتماعي والوطني والانساني وقد عمل دون كلل او ملل من اجل الانسان كان مجاهدا” حقيقيا” من اجل حياة كريمه له ولابناء صور والمنطقة . رحم الله فقد عاش مناضلا” واننا اليوم نبكي لرحيل كل القيم التي يجب ان لا ترحل .. ان لبنان لا يحكم الا بقيم المقاومة والعز والشرف والشجاعة وهذه القيم حملها الراحل الكبير واتمنى ان تستمر مع عائلته الصغيرة والكبيرة في الداخل والخارج .. التحية لصور واهلها والعزاء كل العزاء لكل لبنان والعرب وانا لله وانا اليه لراجعون . الدكتور عماد سعيد

رئيس مجموعة هلا صور الثقافية الاعلامية* لبنان

عن Admin

شاهد أيضاً

في تقييمي لاقفال المصارف بقلم الدكتور عدنان يعقوب

شارك اخبارنا في تقييمي لاقفال المصارف، وانطلاقا من تمركز نحو 75 في المائة من الودائع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *