الأربعاء , أغسطس 21 2019
الرئيسية / أخبار فلسطين / العميد توفيق عبد الله يحذر من حرف التحركات الشعبية ضد قرار وزارة العمل اللبنانية عن مسارها الصحيح

العميد توفيق عبد الله يحذر من حرف التحركات الشعبية ضد قرار وزارة العمل اللبنانية عن مسارها الصحيح

شارك اخبارنا

ذر القائد العسكري والتنظيمي لحركة فتح في منطقة صور العميد توفيق عبد الله ” ممن يحاولون ان يحرفوا الهدف الاساسي من التحركات الشعبية الفلسطينية ضد قرار وزير العمل اللبناني منع الفلسطيني من العمل “. وقال في لقاء اعلامي في مخيم الرشيدية في جنوب لبنان اليوم : ” نحذر بعض المرتبطين بأجندات خارجية والمرتبطة بمشروع الموساد وبعض المطلوبين من أن يحرفوا التحركات الشعبية في المخيمات الفلسطينية عن مسارها الصحيح “. واكد ان “تحركات شعبنا التي حصلت في مخيمات صور كان الهدف منها وما زال التأكيد على رفض القرارات الجائرة بحق ابناء شعبنا العربي الفلسطيني ” .واشار ان “كل قيادة فتح والفصائل الفلسطينية الوطنية والاسلامية هي ضد قرار وزير العمل اللبناني ضد العمال والمؤسسات الفلسطينية “. وقال : ” نطالب كل شرفاء واحرار الشعب اللبناني و شعبنا بالوقوف معنا والى جانبنا كما نطالب الدولة اللبنانية بالتراجع عن القرار الظالم الذي لا يخدم القضية الفلسطينية وأمن واستقرار لبنان “. ونطلب من “كل الطيف الفلسطيني وجماهير شعبنا الاستمرار في رفض قرار وزارة العمل “. ونقدر ونثمن ” موقف ابناء شعبنا اللبناني الشقيق الذين تضامنوا معنا ورفضوا هذا القرار الجائر بحق شعبنا”. كما نثمن ” مواقف القيادات اللبنانية الرافض للقرار ولصفقة القرن ، هذا القرار الذي يتناغم عن قصد أو غير قصد مع مؤامرة صفقة القرن ومشروع ترامب “. تابع العميد توفيق عبد الله :” ان شعبنا قد عبر عن سعادته للموقف اللبناني الرسمي والشعبي والحزبي الرافض لصفقة القرن، وخاصة ان موقف الرئيس نبيه بري كان تاريخيا” مؤيدا” دون شروط لقضية فلسطين” ونأمل من” كل الشرفاء في لبنان وكافة الاطياف السياسية الضغط على الحكومة اللبنانية كي تتراجع عن هذا القرار” . اضاف:” قبل ان تتحدثوا عن ان الفلسطيني يعفى من رسوم اجازة العمل ، يجب السماح له بالعمل في عشرات المهن الممنوعة عنه في لبنان حوالي( 70) مهنة ” واعاد العميد عبد الله الى الذاكرة أن “دولة فلسطين في العام 1946 قامت بمنح الجنسية الفلسطينية وحق العمل لنحو 5 آلاف لبناني كانوا وصلواالى فلسطين بحثا” عن الرزق والحياة الكريمة ، وهذا أمر محفوظ في كتب التاريخ” . واكد ان “الشعب الفلسطيني في لبنان هو عامل اساسي وهام في رفع الاقتصاد اللبناني ودعمه وهذا ماكان اشاراليه حاكم مصرف لبنان رياض سلامة عندما قال “ان 2 مليار ونصف دولار يحولهم الفلسطينيين الذين يعملون في دول الخليج العربي الى بنوك لبنان اضافة الى مليارات اخرى يتم تحويلها من وكالة الاونروا ومنظمة التحرير الفلسطينية والفصائل الفلسطينية الى مصارف لبنان ” . وخلص العميد توفيق عبد الله الى القول : ” لقد رفض الشعب الفلسطيني التجنيس والتوطين والتهجير” واكد” تمسكه بمنظمة التحرير الفلسطينية كممثل شرعي وحيد للشعب الفلسطيني الى حين العودة الى فلسطين ” رافضا” حمل أي جنسية تحت هذه السماء الا الجنسية الفلسطينية “. وقال : “سنحفاظ برموش العين على العلاقة المتينة والمميزة مع ابناء شعبنا اللبناني العربي الذي احتضن الشعب الفلسطيني وقدم الشهداء وكل ما يملك من اجل القضية الفلسطينية” نقول لأهلنا اللبنانيين ” لن نكون الا عامل أمن وأمان واستقرار في لبنان وسنحمل السلاح للدفاع عن لبنان اذ حاول الكيان الصهيوني ان يعتدي عليه وسنبقى أوفياء للبنان كما أنتم “..

عن Admin

شاهد أيضاً

بيان عاجل رقم ( 17 ) صادر عن لجنة المتابعة الفلسطينية في لبنان

شارك اخبارنا يا ابناء الشعب الفلسطيني في لبنان ايها اللاجئون الاحرار الحق في العمل هو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

игровые автоматы