الرئيسية / أخبار فلسطين / الجبهة الشعبية في صور تنظم لقاء تضامني مع الاسرى ودعماً لقادتها ومناضليها في مواجهة حملات الاعتقال الصهيونية

الجبهة الشعبية في صور تنظم لقاء تضامني مع الاسرى ودعماً لقادتها ومناضليها في مواجهة حملات الاعتقال الصهيونية

شارك اخبارنا

الشعبية في صور تنظم لقاء تضامني مع الاسرى ودعماً لقادتها ومناضليها في مواجهة حملات الاعتقال الصهيونية .

تضامناً مع الاسرى البواسل في سجون الاحتلال، ودعماً لقادتها ومناضليها في مواجهة حملات المطاردة والاعتقال الصهيونية، وتمسكاً بخيار المقاومة سبيلاً لاستعادة الارض الفلسطينية المغتصبة.

اقامت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في منطقة صور، لقاء تضامني في مركز الشباب الفلسطيني في مخيم البرج الشمالي. بحضور ممثلين عن الاحزاب اللبنانية والفصائل الفلسطينية، واللجان والاتحادات، والمؤسسات، والاندية، ومنظمات نسوية، وفاعليات اجتماعية، وحشد من ابناء المخيم.
وبعد كلمة ترحيبية من عضو قيادة الجبهة في المخيم ابراهيم خطاب، اكد فيها تمسك الجبهة بالاستمرار برفع راية الكفاح والمقاومة، حتى استعادة كامل الحقوق المغتصبة، متوجهاً بالتحية للشهداء والاسرى القابعين في زنازين الاحتلال،

كلمة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القاها عضو اللجنة المركزية _ فرع لبنان احمد مراد، استهلها بتوجيه التحية لارواح الشهداء كل الشهداء على امتداد الارض الفلسطينية، وفي كل مواقع اللجوء والشتات. مؤكداً ان حملات الاعتقال والمطاردة، التي تشنها قوات العدو الصهيوني ضد قادة الجبهة وكوادرها ومناضليها، لن تثنينا عن مواصلة كفاحنا الوطني حتى استعادة كامل الحقوق المغتصبة، ودحر الاحتلال عن ارضنا. متوجهاً بالتهنئة للأسيرة البطلة هبة البلدي، والمناضل الاسير، عبد الرحمن مرعي الذين جرى الافراج عنهما اليوم، مؤكداً ان ابواب الزنازين لن تبقى مغلقة على مناضلينا الى الابد، وان اليوم الذي ستتحطم فيه اسوار المعتقلات قادمٌ حتماً على ايدي المقاومين الابطال، وبفضل دماء ابناء شعبنا وتضحياتهم. معتبراً ان واجب تحرير الاسرى ينبغي ان يكون اولوية وطنية لكل ابناء شعبنا وشرفاء امتنا واحرار العالم. باعتبارهم رأس حربة المشروع الوطني التحرري الفلسطيني. داعياً الى تحقيق الوحدة الوطنيه الفلسطينية، واجراء مراجعة سياسية شاملة لمسيرة الكفاح الوطني الفلسطيني، ووضع استراتيجية مواجهة شاملة في مواجهة التحديات والمخاطر التي تستهدف القضية الفلسطينية.

واكد مراد رفض الجبهة للمؤامرات الهادفة الى نزع التفويض الدولي عن الأنروا نزولاً عند الرغبات والاملاءات الصهيو_امريكية، بهدف تصفية القضية الفلسطينية وانهائها. مؤكداً على تمسك شعبنا بالأنروا كمؤسسة دولية شاهد على الجريمة الصهيونية المتواصلة بحق الشعب الفلسطيني. محذراً من نزع صفة المخيم عن المخيمات الفلسطينية ، والتعامل معها مجرد تجمعات مدنية من خلال القرار القاضي باستبدال تسمية (مدير خدمات المخيم الى مدير خدمات المجتمع المدني) ما يشكل استهدافاً واضحاً للمخيم برمزيتة الوطنية والكفاحية

وحذر مراد الاشقاء في لبنان من مغبة الوقوع في فخ الفتنة الداخلية، والمؤامرات التي تستهدف الشعب اللبناني في أمنه، واستقراره واقتصاده، ونسيجه الوطني. آملاً ان يتمكن الاشقاء في لبنان من تجاوز اوضاعه الصعبة وان يخرج منها موحدأ وأكثر أمناً واستقراراً في مواجهة التحديات والمخاطر التي تحيط به. وأكد ان الشعب الفلسطيني في لبنان، لن يكون الا عامل امن واستقرار في هذا البلد الذي احتضن القضية الفلسطينية على مدى اكثر من 70 عاماً.

وختم بتجديد العهد للشهداء على الاستمرار في رفع راية الكفاح والمقاومة، مؤكداً وقوف الشعب الفلسطيني خلف اسرانا البواسل في مواجهة السجان الصهيوني.

كلمة حركة المقاومة الاسلامية “حماس القاها مسؤول العلاقات السياسية للحركة في منطقة صور الشيخ عبد المجيد عوض توجه فيها بالتحيه الى مناضلي وقيادة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في سجون الاحتلال، ولكل الأسرى القابعين في زنازين العدو، مؤكداً ان في جعبة المقاومة الكثير مما يجبر العدو على تحرير كل الاسرى مشدداً ان العدو الصهيوني لن يتمكن رغم كل جرائمه ووحشيته من كسر ارادة الشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة في الضفة الغربية وقطاع غزة وعلى امتداد تواجد الشعب الفلسطيني في مواجهة المؤامرة واسقاطها واستعادة كامل حقوقه الوطنية، مؤكداً ان حركة حماس تمد اليد ومنفتحة على اي مبادرات لانهاء الانقسام وتحقيق المصالحة واستعادة الوحدة الوطنية بما ينسجم مع تطلعات وطموحات ابناء شعبنا الفلسطيني في تحقيق الوحدة كمقدمة لتحرير الارض واستعادة المقدسات.

كلمة فصائل منظمة التحرير الفلسطينية القاها مسؤول العلاقات العامة في حركة فتح في منطقة صور جلال ابو شهاب، استهلها بتوجيه التحية للأسرى والأسيرات القابعين في زنازين الاحتلال يكتبون على وجه الشمس أسطورة شعب لا يعرف المستحيل. مشيداً بصمود شعبنا في مواجهة الاحتلال وجرائمه الوحشية بهدف كسر ارادته وفرض الهزيمة والاستسلام عليه، لافتاً الى ان الشعب الفلسطيني الذي اثبت على مدى مسيرته الكفاحية قدرته الفائقة على الصمود والتحدي رافضاً الخضوع والاستسلام مؤكداً على اهميه الوحدة الوطنية الفلسطينية في مواجهة صفقة القرن و كل المؤامرات الهادفة الى تصفيه القضية الوطنية الفلسطينية خدمه للاجندات المعاديه لشعبنا وتطلعاته الوطنية.

وختم بتجديد العهد للشهداء والاسرى بالاستمرار في المقاومة حتى تحريرهم و تحرير الارض الفلسطينية

عن Admin

شاهد أيضاً

جمعية أرض البشر أقامت نشاط حفل ختامي تكريمي للاندية الشبابيه نادي الجليل الفلسطيني

شارك اخبارنا اقامت جمعية أرض البشر نشاط حفل ختامي تكريمي للاندية الشبابيه نادي الجليل الفلسطيني …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *