بأقلامنا

كلمة في ذكرى عيد الاستقلال اللبناني بقلم الدكتور نبيل سرور

الاستقلال ليست مجرد كلمة تقال واكاليل توضع وننسى كل معنى للحرية والاستقلال..
الاستقلال الحقيقي ليس ذكرى واغنية ودقوا المهابيج ونشيد وكبة وتبولة وكاس عرق ..
الاستقلال كرامة ..الاستقلال عنفوان وحضور يعاند كل الكارهين والاعداء للوطن واهله وحدوده..
الاستقلال خيار واضح بالسياسة والاقتصاد ، لا تجاذبات بين تبعية لشرق وغرب وضياع ما بعده ضياع ..
الاستقلال شباب يعيش عمق المسؤولية، للحفاظ على مستقبل الاجيال وتطلعاته وامانيه …لا الشباب البائس المحطم اليائس، الذي يغادر الوطن مهاجرا الى بلاد الله ،بحثا عن مستقبل افضل وحياة فيها كرامة ويُسر …شبابنا هاجر واغترب بعد ان غادرهم الوطن ولم يغادروه وقسى عليهم وعلى اهلهم بعد ان احبوه.. الاستقلال شيبة وكبار يعيشون روح الاعتزاز بعطائهم لوطنهم ، والكرامة المحفوظة لا (البهدلة) على ابواب اصحاب المولدات و المصارف ودور الاستشفاء والمخابز والاستهلاكيات ..
كل استقلال حقيقي وانت بألف خير يا وطني الغالي لـبنان🇱🇧❤️🙏🏻💐
…والف الف الف أااااااخ يا بلدنا ..
نبيـل سـرور

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى