الرئيسية / بأقلامنا / الاعلامي قاسم صالح صفا الوزير داوود روح الشهادة ومجد المجاهدين. الشهداء

الاعلامي قاسم صالح صفا الوزير داوود روح الشهادة ومجد المجاهدين. الشهداء

…الشهداءعند ربهم لهم أجرهم ونورهم… يسعى بين أيديهم ويسطع في سماء وطننا ويشرق على منازلنا من كل الجهات دون ان يغيب،و تقام الأعراس على أضرحة قبور الشهداء حيث التاريخ الناصع ،تاريخ البداية مع الإمام القائد السيد موسى الصدر ومع الشهداء حيث
التغيير والتعبير هناك في بلدة بدياس بلدة الشهداء ومنبر الأسود يهرول الأهالي من كل الجهات الى اتجاه واحد الى الشرق من البلدة الى اضرحةالشهداء الذين عادوا بأجسادهم وأرواحهم التي لم تغب يوما، نعم، وعادوا على وقع زغاريد النسوة ودلعونة الشباب ودمعات الفرح تتدحرج على وجنات( ام سليمان) زوجة الشهيد القائد داوود داوود ها قد عاد بجسد ( محمد) دكتورا ووزيرا نجل الشهيد، واتسعت المشاركة الأصيلة وطيف أرواحهم يحلق فوقهم( ،لبيك يا امام… لبيك يا امام) .
دولة الرئيس نبيه بري.
دائما يزهو بجوده دون منة والفضل من أصحاب الفضل غاية الجود. سره،مجده، قوته وضعفه الشهداء وأبناء الشهداء والجرحى .
يطل من بابهم الواسع باب حركة الأنبياء والصلحاء يعلن الى ابناء الوطن ولجميع ابناء حركة امل هناك في بيوت الشهداء( مساجد الجهاد) الاتجاه الصحيح الدائم لكل المجاهدين والمناضلين فلا تهجروها واغرفوا من عطايا دمائهم وتنشقوا أريج وردهم الأبيض.
دولة الرئيس نبيه بري كما يقول لكم اطيعوه فهو الحامي والضامن للعهد والوعد وحامل الأمانة من صاحب الأمانة.
معالي الوزير
مبروك معالي الوزير مفردة جديدة على لسان الصغير والكبير في بلدتنا، وزير الثقافة الدكتور محمد داوود داوود ابن البلدة المميز دكتورا ووزيرا يحمل أمانة الشهداء الأبرار ويدخل معترك السياسة في لبنان من باب الحكومة يمثل تاريخا مجيدا فيه عبق الدماء وعرق المجاهدين. فيك يرى الجميع إعادة التجديد بروح الشباب وحكمة الشيوخ و استنهاض الهمم العالية لخير العمل.

شاهد أيضاً

من تاريخنا .بقلم الحاج محمد حرقوص

عندما اعلن عن استشهاد المرجع السيد محمد باقر الصدر عام 1980 عمّ الحزن والاستنكار لبنان. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *