أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار فلسطين / 15 عاما على اختطاف احمد سعدات من سجن أريحا

15 عاما على اختطاف احمد سعدات من سجن أريحا

بتاريخ 14/3/2006 اقتحم جيش الاحتلال الاسرائيلي سجن اريحا وتم اختطاف الامين العام للجبهة الشعبيه لتحرير فلسطين احمد سعدات ورفاقه الى سجن اسرائيلي بعد انسحاب المراقبين الاميركيين والبريطانيين الذين كانوا يشرفون على السجن وكانت عملية انسحابهم تغطية وتسهيلا للقرصنة الاسرائيلية في اختطاف المناضل احمد سعدات.
وبمناسبة مرور 15 عاما على عملية اختطاف احمد سعدات ورفاقه اذ يجدد مركز الخيام لتأهيل ضحايا التعذيب ادانته لعملية الخطف وللتواطؤ الاميركي البريطاني، فانه يدعو الى فتح ملف الاسرى والمعتقلين الفلسطينيين بقوة واثارته في كل المحافل الدولية باعتبارهم مقاومين وطنيين من اجل حق الشعب الفلسطيني في العودة واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة.
آن الاوان للتعاطي مع قضية المعتقلين الفلسطينيين كأولوية وقضية محورية في برنامج الاحزاب والمنظمات الفلسطينية والعربية والعالمية وفي تحركات السلطة الوطنية الفلسطينية على المستوى الدولي لاسيما في ظل التصعيد الاسرائيلي واقتحاماته المتكررة للسجون لانتزاع المكتسبات التي انتزعتها الحركة الاسيرة الفلسطينية بالاضرابات والانتفاضات.
ان مركز الخيام الذي كان من المبادرين الاوائل لتنفيذ اعتصام امام السفارة الاميركية في بيروت بتاريخ 16/3/2006 احتجاجا على اختطاف احمد سعدات يطالب المجتمع الدولي وكافة قوى الحرية والديمقراطية في العالم بتكثيف الضغوط على حكومة الاحتلال الاسرائيلي لاطلاق سراح امين عام الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين المتاضل احمد سعدات وكافة المعتقلين الفلسطينيين والعرب في سجون الاحتلال.

13/3/2019 مركز الخيام لتأهيل ضحايا التعذيب

شاهد أيضاً

لجنة الاسرى والمحررين تدعو اللجنة الدولية للصليب الاحمر للتدخل لوقف الممارسات الوحشية الصهيونية بحق الاسرى .

زار وفد من لجنة الاسرى والمحررين في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين مكتب اللجنة الدولية للصليب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *