الرئيسية / شخصيات / الوزيرة عناية عز الدين في سطور

الوزيرة عناية عز الدين في سطور

هي الدكتورة عناية عز الدين، طبيبةٌ ووزيرة دولة لشؤون التنمية الإدارية في لبنان، والمرأة الوحيدة بين زملائها الوزراء.

ولدت في بيروت، وهي من قرية شحور في الجنوب اللبناني. درست الطب المخبري وعلوم الأمراض في الجامعة الأميركية في بيروت، ثم سافرت إلى إنكلترا حيث أكملت دراستها في جامعة أوكسفورد، وتابعت دراستها العليا في الولايات المتحدة الأميركية، وهي اليوم مديرة مختبر التحاليل الطبية والأنسجة.

هي ابنة عائلةٍ لبنانية قاومت الاحتلال الإسرائيلي، شقيقها حسن عز الدين استشهد عام 1986، حين كان يقاتل العدو الاسرائيلي.

تقول إنها في سنة 1978 كانت تريد أن تقيم معرضاً عن جرائم إسرائيل، وظلّت أسبوعين في جريدة “النهار” تجمع الأرشيف، فالتقت بالمستشار الإعلامي لرئيس الجمهورية رفيق شلالا، الذي قال لها “اكتبي اسمك في الدفتر علّك تصبحين يوماً ما شخصاً مهماً”، وتقول إنها أثناء زيارتها القصر الجمهوري قبل أيامٍ ذكّرته بهذه الحادثة.

وقالت الوزيرة في حوارٍ مع برنامج “حديث البلد” الذي حلّت ضيفةً عليه مع الإعلاميّة منى أبو حمزة، إنّها فوجئت برئيس مجلس النواب نبيه بري، الذي كانت من الأطباء المشرفين على ملفّه الصحّي، يدعوها إلى زيارته، وأبلغها سراً وطلب منها الاحتفاظ به قبل التشكيلة الوزارية بأيام، حيث وعدها بأنّه سيسميها وزيرة. وعن شعورها بفوزها بهذا المنصب قالت إنّها امتلأت بالفخر والاعتزاز.

وعن كيفيّة تعامل وسائل الإعلام اللبنانية مع توزيرها، التي ركّزت على أنها وزيرة محجبّة، أكثر من كونها امرأة أجابت الوزيرة: “أنا فخورةٌ بهذا الحجاب لأنه رمزٌ لهوية إنسانية وإيمانية. وأنا في هذا السياق أحب أن أتكلم عن الإيمان وليس عن الحجاب الشكلي. هذا الإيمان يأخذ بعده الإنساني، يعلمكِ كيف تتطلّعين إلى الآخر وإلى نفسك بطريقةٍ سامية، ويعلمك أنّ عبادة الله لا يمكن تفسيرها إلا عن طريق محبة الإنسان وخدمته. وكما يرسم لك طريقاً حتى تكوني مسؤولةً عن نفسك، وتتقدّمين وتستغلين طاقاتك لكمالك الإنساني، ولخدمة مجتمعك، كذلك يرسم طريقكِ بعلاقتك بمجتمعك وبالكون. في هذا الوقت الذي نرى فيه كل ما يحصل باسم الدين، ثمة دينٌ سامٍ وراقٍ يقول لك حتى الطبيعة والكون أنت مسؤولةٌ عنهما”.

عن موقف مارين لوبان المرشّحة الرئاسية الفرنسية التي رفضت ارتداء الحجاب في دار الفتوى قالت الوزيرة: “هذا الموضوع أضعه في سياق آداب البروتوكول. من حق دار الفتوى أن تضع المعايير المناسبة، وكان على لوبان أن تراعي هذا البروتوكول”.

الدكتورة عناية عز الدين وزيرة في حكومةٍ لن تعمّر طويلاً إذ أنّ مهمتها الرئيسة هي التحضير للانتخابات النيابية خلال الأشهر المقبلة، وخلال هذه الفترة تأمل الوزيرة في تحقيق إنجازاتٍ في مجال التنمية الإدارية، بحسب ما يسمح به الوقت والإمكانات المتاحة.

وتتمتع الوزيرة بسرعة بديهة عالية وثقافة منفتحة إضافة الى شخصية مرحة ورصينة في آن، ما جعل التعليقات عبر مواقع التواصل الاجتماعي على اطلالاتها في “حديث البلد” مشيدة بشخصيتها وتفاعلها الذكي.

3enaya11-364x245

شاهد أيضاً

ملتقى ” الأطر المعرفية و الابستيمولوجية لعلوم الإعلام يكرم الدكتور الجزائري العربي بوعمامة

ملتقى ” الأطر المعرفية و الابستيمولوجية لعلوم الإعلام والاتصال ” بمستغانم الرابطة العربية لعلوم الاتصال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *