الرئيسية / مقالات / كلمة الأستاذ خليل الأشقر التي القاها بأسم أصدقاء المكرم الفنان و الشاعر عدنان زيدان

كلمة الأستاذ خليل الأشقر التي القاها بأسم أصدقاء المكرم الفنان و الشاعر عدنان زيدان

راعي الحفل، الجمعيات الموقرة ، الحضور الكرام.
انه لمن دواعي سروري التكلم في هذه المناسبة باسم اصدقاء المكرم والأصدقاء كثر نظراً لما يتمتع به المكرم من صفات وسمعة طيبة.
فالصداقةُ ودّ وايمان ، حلمٌ وكيان ، لا توزن بميزان ، ولا تقدر بأثمان ، فلا بد منها لكل انسان.
وقد قال أرسطو عن أهمية الصداقة:” انها تساعد على حماية الانسان من الوقوع في الخطأ.”
وأيضاً قال ابن المقفع:” بأنها الزينة للحياة الرغدة و العدّة و العتاد عند الشّدة.”
انه صديقٌ ودود ، شاعرٌ ملتزم ، كتب ل صور وللوطن ، كتب لفلسطين وللقدس ، كتب للامام الصدر وللرئيس بري ، كتب للمقاومة وللجنوب كتب للارض وللطبيعة.
قدم ألحاناً وطنية للجيش اللبناني وللمقاومة وللوطن و تعاون مع عدة فنانين من صور والجنوب.
نشأ وترعرع في بيئة حاضنة للعزة والكرامة انه رئيس تجمع فناني صور الصديق الشاعر الأستاذ عدنان زيدان.
لك كل التحايا في يوم تكريمك ، فأنت مثال الانسان المتواضع والأخلاق الحميدة و اصالةٌ متجذرةٌ في تاريخ مدينة صور.
أخيراً، اشكر راعي الحفل و كافة الجمعيات الزميلة وخصوصاً جمعية هلا صور.
رئيس جمعية الأكاديميين في صور
DSC_0241

coverda3weneww

شاهد أيضاً

في ذكرى رحيله.. سليم حماده مقاوم وقائد جهادي

كتب: هيثم أبو الغزلان ليس سهلًا أن يستعيد الإنسان ذكرى إنسان مجاهد، وقائد عُرِف عنه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *