الرئيسية / أخبار صور و الجنوب / لقاء حواري بعنوان “شركاء في التنمية والعمل الإنساني” في مؤسسات الإمام الصدر

لقاء حواري بعنوان “شركاء في التنمية والعمل الإنساني” في مؤسسات الإمام الصدر

شارك اخبارنا

صور- 11 تكانون الثاني 2020

نظمت مؤسسات الإمام الصدر لقاءًا حواريًا بعنوان “شركاء في التنمية والعمل الإنساني” جمع العشرات من الجمعيات والمعاهد التربوية والرعائية الناشطة في الجنوب، ( وفد ملتقى الجمعيات الاهليه في صور ) وذلك للتشاور في تحدّيات المرحلة الراهنة والبحث في سبل تلطيف تداعيات الأزمة على الفئات المعرضة والضعيفة. كما شارك في اللقاء عدد من المرجعيات الدينية والفعاليات الاجتماعية والإعلامية.

السيدة رباب الصدر، رئيسة مؤسسات الإمام الصدر رحبّت بالحضور، وتطرقت إلى دوافع اللقاء وأهدافه. وعلى مدى ساعتين جرى عرض لتجارب كلّ من دار الأيتام الإسلامية ومدرسة قدموس ومؤسسات الإمام الصدر.

السيدة سلوى الزعتري قدّمت تجربة مؤسسات الرعاية الاجتماعية- دار الأيتام الإسلامية، أهدافها وسياساتها المتبعة. كما عرضت لإشكاليات التمويل والتحدّيات المرتبطة بحاجات العاملين والمستفيدين، أيضًا الصعوبات التي يواجهها المتبرعون في تحريك أموالهم، وانصراف الشباب عن العمل التطوعي، وتراجع مساهمات الدولة وعدم انتظامها.

عن تجربة مدرسة قدموس، تحدّث الأب جان يونس عن أهمية الشعور بالانتماء والقرب من بعضنا البعض خصوصًا في هذه الأيام الصعبة والتفاؤل بالخير مهما صعبت الظروف. وتطرّق إلى تجربة مدرسة قدموس، تاريخها، تطورها، ومهماتها التربوية التعليمية الآن خصوصًا في قسم الصعوبات التعلمية والتحديات الراهنة نظرًا لضعف الدعم الرسمي لمؤسسات الرعاية الاجتماعية. كما أكد على روح الإنفتاح والتعايش كعنوان رئيسي لتنشئة الأجيال، وعرض للتوصيات من وجهة نظر المدرسة.

الأستاذ نجاد شرف الدين قدّم تجربة مؤسسات الإمام الصدر، فعرض للمخاطر القاهرة التي يمرّ بها لبنان، إضافة للمعوقات البنيوية والثقافية والاجتماعية التي تعيق عمل الجمعيات والمعاهد. كما حدّد القضايا الأساسية واستراتيجيات المؤسسات للتدخل، وهي هجرة السكان، وندرة فرص العمل، وحماية المعرّضين وتدهور البيئة. وأفاد بأن المؤسسات لجأت إلى اجراءات تقشفية صارمة لمواجهة المرحلة، مع إيلاء العناية التفضيلية بالحالات الاجتماعية الحرجة، والتركيز على المفاهيم الإيجابية بالمواطنة والتسامح والتعاضد الاجتماعي.

عرّف للقاء نور طالب وأدارت الجلسة ديانا الصياح.

بعد استراحة قصيرة، دار نقاش مستفيض حول محاور اللقاء، وتمت مناقشة سلسلة من الاقتراحات والتوصيات؛ جاءت كما يلي:

التوصيات من مدرسة قدموس :

–           المحافظة على العقد الموقع مع وزارة الشؤون الإجتماعية وما يشمله من منح مقدّمة، مع السعي إلى زيادة هذه المنح قدر الإمكان.

–           لجوء إدارة مدرستنا إلى تسهيل عملية دفع القسط المدرسي على أولياء الأمور لناحية اعتماد التقسيط الشهري أو الفصلي.

–           اللجوء إلى بعض الحسومات على الأقساط خاصة لذوي الأوضاع الإقتصادية الصعبة.

–           الحفاظ على عدد التلامذة في المدرسة ككل أو زيادة عددهم إن توفر، كي نؤمن استمرارية العمل.

–           السعي لإقامة شراكة أو تشبيك مع منظمات وجمعيات أهلية ودولية للمساهمة في استمرارنا بتقديم خدمة الدمج في المدرسة.

التوصيات من دار الأيتام الإسلامية :

–           دور المجتمع الأهلي في حماية المؤسسات الإجتماعية.

–           ضرورة الإتحاد بين الجمعيات وتوحيد الهداف والمسار ضمان النجاح .

–           عدم تسييس العمل الخيري والإجتماعي

–           التنسيق بين وزارة الشؤون الإجتماعية والمؤسسات الخيرية.

–           إشاعة الثقافة الخيرية وتحفيز جيل الشباب على القيام بها.

التوصيات من مؤسسات الإمام الصدر:

–           دورات تدريبية مشتركة للموظفين المساهمين في التربية والتنشئة.

–           أنشطة مشتركة تُعزز مفهوم المواطنة لدى الفئات المستهدفة .

–           إعتماد يوم تدريسي موحد للأطفال (إحترام الآخر- التربية المدنية).

–           التنسيق بين المؤسسات فيما يخص الإختصاصات المهنية

عن Admin

شاهد أيضاً

العلامة الشيخ علي ياسين هنأ اللبنانيين بوصول فريق البحث والتنقيب عن النفط والغاز اللبناني في المياه الاقليمية.

شارك اخبارنا هنأ رئيس لقاء علماء صور ومنطقتها العلامة الشيخ علي ياسين العاملي اللبنانيين بوصول …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *