أخبار عاجلة
الرئيسية / مقالات / مستقبل الإعلام العربى .. رؤىة من داخل لبنان

مستقبل الإعلام العربى .. رؤىة من داخل لبنان

رسالة صور ــ ماهر مقلد
مدير تحرير جريدة الاهرام المصريه
القاهره في 29 تشرين الثاني 2018

مصر لها مكانة فى قلوب الشعب اللبناني، الجميع يسأل عنها يتابع أخبارها على الرغم من الظروف السياسة غير المستقرة التى يمر بها لبنان و تأخير تشكيل الحكومة الجديدة بعد مضى أكثر من 5 شهور على تكليف سعد الحريرى رئيس حكومة تصريف الأعمال بتشكيلها.
فى مدينة صور عاصمة الجنوب اللبنانى تبدو الصورة أكثر وضوحا، المشاعر مشدودة تجاه مصر التاريخ والحاضر، كل شقيق لبنانى بصرف النظر عن طبيعة عمله أو مستواه التعليمى تكتشف أنه يعرف ما يكفى عن مصر التاريخ والحضارة . صور رابع أكبر مدينة بعد العاصمة بيروت وطرابلس وصيدا ويبلغ عدد سكانها حوالى 70 ألف نسمة، ما يربط أبناء هذه المدينة بمصر أمر يدعو للتأمل،تسمع هناك من نواب فى البرلمان اللبنانى أو قيادات حزبية أو شخصيات فى المجتمع المدنى عبارة مادامت مصر بخير فالعرب بخير،هذه الجملة كررها فى أكثر من لقاء النائب على خريس عن كتلة التنمية والتحرير، وقال إن قضيتنا جميعًا، سواء على صعيد مصر أو لبنان،هى واحدة وهمنا واحد، وما يربط لبنان بمصر كبير، فهى تعنى لنا الكثير، ووصف الخطوات التى قامت بها الحكومة فى مصر بالجريئة، قائلا أتمنى أن يسير لبنان على الخطى نفسها باعتباره يعانى اليوم وضعا اقتصاديا صعبا فى ظل عدم القدرة على تشكيل الحكومة، والتى نأمل تشكيلها فى أقرب وقت.
وعن معرض الكتاب الذى تستضيفه مدينة صور للعام الثالث على التوالى قال: «ليست المرة الأولى التى تشهد صور تظاهرة ثقافية مميزة وهى المدينة التى شرعت أبوابها منذ القدم فقدمت للوطن إعلاما كبارا نسجوا من شمسها الذهبية كلمات الحب ورسموا من تاريخها المجيد أبراج المعرفة.
وأكد أن وحدهما الثقافة والمعرفة تقوداننا نحو مجتمع جديد يرتقى بأبنائه إلى مصاف الدول المتقدمة لينتج عن ثقافتنا حب التمسك بالهوية وحب الالتزام بالقانون واحترام الآخر والشعور بالحاجة إلى التكامل معه بعيدا عن العصبيات الضيقة والمذهبية البغيضة«.
وكشف «ما يعيشه لبنان اليوم هو أزمة بنيوية نتيجة غياب القراءة رغم كل التطور التكنولوجى وتقنيات التواصل وثورة المعلوماتية إلا أننا مازلنا نحتاج إلى ثورة حقيقية هى ثورة الوعى كى نتعلم كيف نستثمر على هذا التطور ونستفيد من هذا التقدم لتعزيز معجمنا المعرفي .
ويذكر المهندس على إسماعيل المسئول التنظيمى لإقليم جبل عامل فى حركة أمل قصة تحمل دلالات مهمة عن تقدير مصر،ومكانتها فيستشهد بموقف الرئيس نبيه برى رئيس مجلس النواب عندما كان قد وصل إلى مطار شرم الشيخ فى نفس توقيت استقالة سعد الحريرى من رئاسة الحكومة والتى أعلنها من الرياض فى شهر نوفمبر العام الماضى وتوقع البعض منه أن يقطع مهمته إلى مصر ويعود إلى لبنان لمتابعة الحدث الخطير الذى يمس الاستقرار لكن الرئيس برى قال يومها عبارته الشهيرة لو لم أكن فى مصر لركبت الطائرة من بيروت وحضرت إليها فى هذه الظروف والاستماع إلى الرئيس عبد الفتاح السيسى «مصر هى العراقة والبوصلة ولطالما كنا نسترشد بها، ونقول إذا كانت مصر بخير فلبنان بخير»مصر من الدول العربية التى تقاسمت الوجع والهم معنا، كما سوريا والأردن وفلسطين التى هى القضية المقدسة وأساس القضايا المحقة بنظرنا وبنظر كل إنسان عربى حر».
عندما تلتقى الشيخ حسن عبد الله مفتى صور وجبل عامل تستمع إلى حكمة رجل دين يتطلع إلى مد جسور من الثقة والاحترام، ويضع فى مكتبه صورا يعتز بها مع قيادات روحية من كل الطوائف فى لبنان ومن الفاتيكان ويتحدث عن منبر الأزهر ودوره بكل التقدير. يستحضر اللقاء الذى جمعه بفضيلة الإمام الراحل سيد طنطاوى شيخ الأزهر السابق وما أن تزور المهندس حسن دبوق رئيس اتحاد بلديات صور يخبرك بأن صور تاريخيا ترتبط بعلاقات جيدة مع مصر، والبرديات الموجودة فى تل العمارنة العاصمة التى شيدها الملك إخناتون فى صعيد مصر بالمنيا توثق هذه العلاقات ومكتوبة باللغة الأكاديمية التى كانت اللغة للدبلوماسية لذلك العصر، تركت وصفا عن الأوضاع السياسية لصور ومنطقتها فى تلك الفترة، وخلال حوار ممتد بحضور محمد حرقوص النقابى التاريخي، والدكتور غسان وهبة رئيس منتدى الفكر والأدب و خليل الأشقر رئيس جمعية الأكاديميين وعماد الدين سعيد رئيس موقع هلا صور،والدكتورمصطفى الكردى مدير الجامعة الأمريكية للتكنولوجيا والدكتور عباس حيدر مدير منبر الصدر الثقافي، وهيثم زين كابتن منتخب لبنان الأسبق لكرة القدم والمهندس أحمد يونس قائد كشافة صور وخليل الخليل الناشط الاجتماعى كان لافتا التركيز على دور القوى الناعمة التي تتمتع بها مصر، وتؤثرفى العالم العربي، كما كان الحديث حول كيف نجحت صور فى أن تبتعد عن شرور الطائفية؟ وان تكون مدينة لا تعرف التعصب أو الفرقة وأكدت المناقشات أن هناك إصرارا من الجميع على محاربة الطائفية والعمل بروح الجماعة دون انتقاص من حقوق الآخر .
ثلاثة أيام فى مدينة صور لحضور معرض الكتاب العربى بدعوة من جمعية هلا صور،والجامعة الأمريكية للتكنولوجيا والمشاركة فى ندوة عن مستقبل الإعلام العربى أدارها الدكتور عماد فران المدير التنفيذى للجامعة، وبحضور عدد من الشخصيات البارزة فى المدينة وأساتذة الجامعة والطلاب،ولم تغب فيها بطبيعة الحال العناوين السياسية ومدى تأثر الإعلام العربى بمناخ الحريات لكن القناعة العامة كانت فى أن التطوير هو العنصر الأكثر تأثيرا فى استمرار أو عدم استمرارية الوسيلة الإعلامية فى ظل ما يمر به العالم من ابتكارات رقمية مذهلة.

مدير تحرير جريدة الاهرام المصريه
القاهره في 29 تشرين الثاني 2018
جريدة الاهرام
http://www.ahram.org.eg/NewsQ/683303.aspx?fbclid=IwAR1-NP7G1wyNonwPHsOqzztgnUtdoeSP-fbyL5g93CEWLNv9RICoKg2_BdU

شاهد أيضاً

شهادة في حق المناضل الوطني الراحل الشهيد نضال فياض بقلم / عباس الجمعة

اردت اليوم ان اتوقف امام رحيل مناضل قدم حياته من اجل فلسطين وهو مسؤول الادارة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *