الرئيسية / تحقيقات و مقابلات / الوحي بين الماضي والحاضر.

الوحي بين الماضي والحاضر.

قمنا اليوم بزيارة” الوحي ” (الشخص المجهول الهوية الذي كان يتواجد في منطقة ميناء صور )انا وصديقي الاستاذ احمد فرج في مستشفى الفنار للأمراض العقلية ، هذا الشخص الذي تم نقله للعلاج من قبل بلدية صور منذ حوالي ثماني سنوات …وكان المشهد مؤثر جداً وحميم جداً,, لدى سؤالنا عن الوحي كان الجواب من قبل مدير المستشفى ايجابي بحيث وصفه بأنه افضل شخص عندهم.. مهذب، هادئ، حسن السلوك، يساعد الموظفين، نظيف ويحافظ على النظافة ويحل المشاكل بين رفاقه من هنا اود ان اشكر كل من عمل على حل مشكلة الوحي خاصةً الرئيس والحاج صلاح الذي لجأت اليه حينها و قدمت له شرحاً عن وضعيته ومكان تواجده وبادر الى الاتصال بالأستاذ ناصيف الذي ساعدنا على حل هذه المشكلة بتأمين نفقات العلاج ..ارجو منكم جميعاً مساعدتنا على تعميم صورته لأننا إلى الآن وبعد مرور ثماني سنوات على علاجه لم نستطع التعرف على عائلته وهو لم يتذكر شيئاً من ماضيه ..لكن وضعه العقلي جيد جداً ..

شاهد أيضاً

أسامة سعد عاين مساء اليوم الأضرارفي حي القناية في صيدا، واتصل بوزير الأشغال مطالباً بمعالجة مشكلة تكرر اجتياح السيول للحي

زار الأمين العام للتنظيم الشعبي الناصري النائب الدكتور أسامة سعد مساء اليوم حي القناية في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *