أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار صور والجنوب / ” هلا صور ” تشارك مع ناشطين في تنظيف شاطىء الجمل في صور في اليوم العالمي لتنظيف الأرض

” هلا صور ” تشارك مع ناشطين في تنظيف شاطىء الجمل في صور في اليوم العالمي لتنظيف الأرض

إنطلقت صباح اليوم حملة تنظيف للشاطىء على طول الساحل اللبناني، وفي مدينة صور قامت جمعية JCI ومتطوعون من شباب وفتيات مدينة صور والحملة الأهلية للنظافة في صور وجمعية كشافة الجراح وجمعية Live Love و جمعية هلا صور الثقافية الاجتماعية ، والجنوبيون الخضر وOCTC للسلاحف ومجموعة من شباب قانا الجليل، بحملة تنظيف لشاطئ الجمل بمشاركة أعضاء من بلدية صور.

وقد جمع الناشطون أعداداً كبيرة من القوارير الزجاجية والنفايات على مختلف انواعها وتم نقلها عبر اليات بلدية صور التي سهلت كل الاحتياجات اللوجستية، وتحولت المنطقة بعد ساعات من العمل الدؤوب وتضافر الجهود الى مساحة نظيفة مؤهلة لكي يرتادها عامة الناس.

وفي حديث مع مفوض العلاقات العامة لجمعية كشافة الجراح وقائد منطقة صور أحمد يونس ناشد كل الحريصين على نظافة المدينة وسلامتها البيئية ان تتكرر هذه الحملات في مناطق مختلفة من المدينة والقضاء والتي دأبت جمعية كشافة الجراح على إقامتها شهرياً وفي مساحات مختلفة من المدينة وجوارها على مدى أربعة عقود من الزمن وشكر يونس كل جمعية ومؤسسة وأفراد ساهموا في هذه الحملة متمنيا المزيد من اللقاءات البيئية في المستقبل القريب.

وفي إتصال مع الوزيرة الدكتورة عناية عز الدين عبر إذاعتنا أثنت على جهود المشاركين في الحملة التي أطلقتها الحملة الوطنية وعولت بشكل اساسي على الكشفيين الذين يحملون حس المسؤولية في تبني هذه المهمة والإنطلاق بها دائماً، كما أعتبرت مناسبة عاشوراء إنطلاقة للوعي والإصلاح والحفاظ على نظافة المجالس العاشورائية يعني كل المواطنين الذين يحضرون المجالس ولا يجب ان يتم تكليف مجموعة من المتطوعين للقيام بذلك، وشددت على أهمية المحافظة على البيئة كما نحافظ على نظافة بيوتنا.

وتمنت عز الدين أن تكون متواجدة في هذا النشاط البيئي إلا أن سبب متابعتها موضوع الباخرة المحملة بالأبقار المصابة بمرض الجمرة الخبيثة منعها من ذلك.
تصوير كحمد عامر درويش

شاهد أيضاً

الشيخ علي ياسين العاملي: على الشعوب الحرة بالوقوف الى جانب ايران لمواجهة العقوبات الصهيو امريكية

رأى رئيس لقاء صور ومنطقتها العلامة الشيخ علي ياسين العاملي أن الجنون الصهيوني الذي يتخطى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *